وكالات - النجاح الإخباري - واصلت اللجان المعنية بإجراء الاستفتاءات على انضمام دونباس والمناطق المحررة بجنوب أوكرانيا إلى روسيا، عملها لليوم الرابع رغم محاولات قوات كييف للإخلال بالأمن في مناطق الاستفتاءات.

وقالت رئيس اللجنة المركزية للانتخابات في جمهورية لوغانسك إنه تم نقل جميع لجان الاستفتاء في مدينة روبيجنويه (غرب) إلى مراكز اقتراع احتياطية بسبب القصف الأوكراني الذي طال الليلة الماضية مركزا واقعا في إحدى مدارس المدينة.

وذكرت سلطات لوغانسك أن 62 قذيفة من راجمات الصواريخ "هيمارس" أمريكية الصنع أطلقت على أراضي الجمهورية خلال الأيام الثلاثة الأولى من الاستفتاء.

وفي زابوروجيه، تواصل قصف الجيش الأوكراني لمدينة إنرغودار الليلة الماضية، وتلقى أعضاء بلجان الاستفتاء مكالمات ورسائل تهديد، لكن العمل على إجراء الاستفتاء مستمر، حسبما أكدت رئيسة لجنة الانتخابات في المنطقة غالينا كاتيوشينكو.

وذكرت سلطات دونيتسك أن القوات الأوكرنية أطلقت 16 قذيفة مدفعية من عياري 152 و155 ملم على العاصمة دونيتسك ومدينة ماكييفكا صباح اليوم، فيما قطع مركزان للاقتراع واقعان في مدرسة وحضانة للأطفال قرب مدينة غورلفكا، عن الكهرباء نتيجة القصف.

وفي خيرسون قالت رئيسة لجنة الانتخابات مارينا زاخاروفا للصحفيين يوم الاثنين إن الاستفتاء على انضمام المنطقة إلى روسيا يمكن اعتباره صالحا، إذ تجاوزت نسبة المشاركة عتبة الـ50% المطلوبة.

يأتي ذلك بعد بيانات مماثلة صدرت مساء أمس الأحد عن الهيئات الانتخابية في كل من دونيتسك ولوغانسك وزابوروجيه.