- - النجاح - قال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي شادي عثمان "إن الاتحاد سيصرف خلال الأيام أو الأسابيع المقبلة جزءا من التعهدات المالية لدولة فلسطين، وذلك للمساهمة في دفع جزء من رواتب الموظفين العموميين".

وأوضح عثمان، أن الحكومة الفلسطينية تواجه أزمة غير مسبوقة في الوضع المالي، والاتحاد الأوروبي يتابع عن كثب مع وزارة المالية الفلسطينية ورئاسة الوزراء ما يجري.

على صعيد آخر، جدّد عثمان تأكيده على موقف الاتحاد الرافض للاستيطان، لا سيما الإعلان الأخير عن بناء أكثر من ثلاثة آلاف وحدة استيطانية، مطالبًا حكومة الاحتلال بعدم تنفيذ ما أعلنت عنه ببناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة والقدس، كونها تخالف القوانين الدولية.

ونوه إلى أن الاتحاد أصدر عدة بيانات بهذا الخصوص خلال الأيام القليلة الماضية .