وكالات - النجاح - رحب المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي بيتر ستانو  بإطلاق الاستعدادات للانتخابات الفلسطينية العامة.

وأعلن ستانو في بيان صدر عن الاتحاد الأوروبي، مساء اليوم السبت: "هذا تطور مرحب به حيث أن المؤسسات الديمقراطية التشاركية والتمثيلية والخاضعة للمساءلة هي مفتاح لتقرير المصير وبناء الدولة للفلسطينيين".

وأوضح "دأب الاتحاد الأوروبي في السنوات الماضية على دعم وتمويل عمل لجنة الانتخابات المركزية من أجل التحضير لإجراء انتخابات حرة ونزيهة وشاملة لجميع الفلسطينيين. الاتحاد الأوروبي على استعداد للتعامل مع الجهات الفاعلة ذات الصلة لدعم العملية الانتخابية.  كما يدعو الاتحاد الأوروبي السلطات الإسرائيلية إلى تسهيل إجراء الانتخابات  في جميع أنحاء الأراضي الفلسطينية."

وكان الرئيس محمود عباس، أصدر أمس الجمعة، مرسوما بقانون بشأن إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية وانتخابات المجلس الوطني في الأشهر المقبلة ابتداء من الانتخابات التشريعية في 22 أيار / مايو.