وكالات - النجاح - احتشد آلاف الكرواتيين، في العاصمة زغرب، احتجاجا على الإجراءات التي فرضتها السلطات لمواجهة فيروس كورونا المستجدّ.

حيث اكد المتظاهرون ان هذه الاجراءات تنتهك حرّياتهم وحقوقهم الإنسانيّة.

وأطلق المنظّمون على التجمّع اسم "مهرجان الحرية"، معتبرين أنّ إجراءات الحكومة "تُقيّد الحقوق والحريات الأساسية للمواطنين" بلا "أساس طبّي أو قانوني"، وتفرض "تباعدًا نفسيًّا وحرمانًا من التواصل النفسي".

وسجّلت كرواتيا البالغ سكّانها 4,2 ملايين نسمة، خلال الأشهر الأولى للوباء، أقلّ من 100 إصابة جديدة في اليوم، قبل أن يرتفع هذا العدد بعض الشيء اعتبارًا من منتصف أيّار/مايو.