وكالات - النجاح - ذكر بيان لوزارة الخارجية الإيرانية أن طهران تعرب عن قلقها من اختبار البحرية الفرنسية صاروخا عابرا للقارات يحمل رؤوسا نووية.

وأتي في البيان أن "اختبار البحرية الفرنسية للصاروخ M51 انتهاك للمادة السادسة من معاهدة الحد من انتشار السلاح النووي، ولا يتوافق مع تعهد باريس بنزع السلاح النووي".

وأوضح أن الخارجية الإيرانية "تشعر بالقلق من التجربة الصاروخية الفرنسية وتدعو باريس إلى العمل بتعهداتها الدولية في مجال نزع السلاح النووي".

وتابع: "الأسلحة النووية تشكل تهديدا للسلم والأمن الدوليين واختبارها أو تحديثها يضعف معاهدة الحد من الانتشار التي تعتبر حجر أساس لنزع السلاح النووي."

يذكر أن فرنسا دانت في فبراير الماضي إطلاق إيران لصاروخ حمل قمرا صناعيا، مشيرة إلى أن عملية الإطلاق تمت باستخدام تكنولوجيات تستعمل في صواريخ بالستية.