نابلس - النجاح الإخباري -  

أعلنت وزيرة خارجية جنوب إفريقيا، لينديفا سيسولو، أنَّ بلادها لا تنوي إعادة سفيرها إلى إسرائيل، بعد إعادته إلى بلاده العام الماضي، احتجاجًا على التصعيد في غزَّة، وبالتالي، سيتم خفض مستوى العلاقات مع إسرائيل بشكل دائم، وستتحول السفارة إلى مكتب للمصالح، وستتعامل بشكل أساسي مع القضايا القنصلية.

وأعلنت جنوب أفريقيا العام الماضي، أنَّها ستعيد سفيرها في إسرائيل، سيسا نيجومبانا، للتشاور، في أعقاب ما أسمته "الهجوم المميت" على قطاع غزة. 

ومنذ ذلك الوقت، يشغل أحد المستشارين في السفارة مهام السفير، وفق (هآرتس).

يُشار إلى أنَّه بدأت الأزمة الدبلوماسية بين البلدين في (آيار/ مايو 2018)، بعد قتل الاحتلال لعشرات الفلسطينيين، وإصابة (1400) آخرين، يوم ذكرى النكبة، العام الماضي.