النجاح - تعرب بولندا عن استعدادها، لتخصيص حوالي ملياري دولار لتمويل نشر قاعدة عسكرية أمريكية على أراضيها  لردع " أي عدوان روسي" متزايد الاحتمال، ضدها.

ونقلت صحيفة Onet عن وزارة الدفاع البولندية، أن وارسو تدعو واشنطن لنشر فرقة مدرعة أمريكية في القاعدة.

وجاء في وثيقة وزارة الدفاع، أن الوجود العسكري الأمريكي في بولندا، لا يضمن أمن البولنديين فحسب، بل وسيتوافق مع عقيدة الدفاع القومي الأمريكية التي تعتبر، روسيا بمثابة التهديد الرئيسي للبلاد والعالم.

وقالت الصحيفة، إنه تم تسليم العرض البولندي، إلى الإدارة الأمريكية وإلى مراكز التحليل والدراسات الرائدة.

وأشار العرض، إلى أن الجانب البولندي يمكن أن يسلم للجيش الأمريكي، أي جزء من البنية التحتية البولندية.

وفي أواخر أبريل، أعلن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، استعداد قيادة الولايات المتحدة للتفاوض حول زيادة وجودها العسكري بما في ذلك العسكريون الأمريكيون في أراضي بولندا.

وتوجد داخل أراضي بولندا، وحدات من الناتو بشكل مستمر، تحت ذريعة التصدي "للخطر الروسي" المزعوم.