النجاح -  أمر قاضي المحكمة العليا في إسبانيا، المكلف التحقيق في اتهامات التمرد والعصيان، اليلة الماضية، بوضع رئيسة برلمان كتالونيا كارمي فوركاديل في الحبس الاحتياطي إلى حين دفع كفالة قدرها 150 ألف يورو.

ويُشتبه بأن فوركاديل البالغة( 58 عاما) بأنها شاركت في أعمال على صلة بانفصال كتالونيا.

وأعلن عن هذا النبأ متحدث باسم المحكمة العليا مضيفا: إنها ستُسجن إذا لم تقم بدفع الكفالة فورا.