وكالات - النجاح - تهتم الشركات المصنعة للهواتف الذكية بإطلاق إصدارات سنوية من هواتفها البارزة. والفترة المقبلة ستضم عددًا من الهواتف البارزة من معظم الشركات مثل شركة آبل، وسامسونغ، وغوغل، وحتى شركة مايكروسوفت.

وعادة ما تكون الأشهر الأخيرة من كل سنة هي الأكثر امتلاءًا بالإطلاقات الجديدة. وعام 2021 ليس استثناء من ذلك. وبشكل عام، تسعى كل شركة لتقديم أفضل ما توصلت إليه من تقنيات ومميزات في هواتفها الجديدة، خصوصًا الهواتف الرائدة.

هواتف آيفون 13

لا شك في أن جميع المستخدمين حول العالم ينتظرون الإعلان عن إصدارات آيفون الجديدة سنويًا. وحتى المستخدمين غير المهتمين بالمجال التقني يجدون متعة في ذلك.

ويتوقع أن تكشف آبل عن أربع إصدارات مختلفة من آيفون 13 والتي تختلف من حيث السعر والحجم. هذا مع تواجد إصدار “ميني” بالرغم من عدم تحقيقه لنجاح كافي في العام السابق. وتعتمد آبل على اللون الذهبي كلون أساسي في الإصدار الجديد.

وحسب التسريبات الأخيرة فإصدارات آيفون 13 لن تضم أي تغييرات قوية. وستضم تحسينات عامة على المواصفات والأداء.

الإصدار الجديد من غالاكسي S

تفصلنا شهور قليلة عن الكشف عن الجيل الجديد من هواتف غالاكسي S. وهو كشف مهم خصوصًا بعدما عاصرناه من الهواتف الذكية القابلة للطي في أغسطس. هذا إلى جانب ازدياد أهمية السلسلة في ظل التخلي عن جالاكسي نوت.

ومن المتوقع أن تركز سامسونغ على الكاميرات بشكل رئيسي في هذا الإصدار. مع تقديم كاميرا بدقة 200 ميغابيكسل في إصدار ألترا. إلا أن هذا غير مؤكد بعد.

وحتى الآن لا توجد أي تسريبات عمّا ستقدمه هواتف غالاكسي S22، لكن من المتوقع أن تقدم السلسلة دعمًا لتقنية الكاميرا تحت الشاشة، خصوصًا بعدما رأيناها في غالاكسي Z فولد 3.

أبرز الهواتف الذكية لعام 2021: بيكسل 6

يعتبر هاتف جوجل بيكسل 6 بإصداراته أحد أبرز الهواتف الذكية لعام 2021. وذلك لأنه ولأول مرة يأتي معتمدًا على معالجات من تطوير جوجل نفسها.
هذا إلى جانب التصميم الجديد والكاميرات المحسنة. ولعل تزويد الهاتف بكاميرات أقوى في ظل قدراته الممتازة على معالجة الصور هو خبر ممتاز لكل المهتمين بالتصوير.

وبشكل عام تعتبر معالجات Tensor الجديدة هي أكثر ما يميز السلسلة. إلى جانب التكامل الممتاز بين هواتف بيكسل عمومًا وبين نظام أندرويد.

الهواتف الذكية من مايكروسوفت: Surface Duo 2

لم يحقق هاتف Surface Duo من مايكروسوفت نجاحًا باهرًا. بالرغم من قدومه مع نظام أندرويد وتقديمه لفكرة جديدة للهواتف القابلة للطي.
إلا أن مايكروسوفت وطبقًا للتسريبات والتقارير تعمل على جيل جديد من هذا الهاتف. ولا شك أن الهاتف قد جذب اهتمام الكثيرين حول العالم، إلا أن الإصدار الأول منه لم ينجح من حيث المبيعات.

وتكشف لنا التسريبات عن دعم الهاتف لشبكات الجيل الخامس، مع إضافة كاميرا خلفية ثلاثية العدسات بدلًا من الاعتماد على كاميرا واحدة في الهاتف كله. هذا إلى جانب تحسين تجربة الطيّ وتجربة الاستخدام عمومًا. لكن تظل المعلومات حول هذا الإصدار قليلة جدًا.