وكالات - النجاح - كشفت شركة سامسونغ مؤخرا عن تصميم ومواصفات هاتف جديد طورته ليكون من بين أكثر الأجهزة الذكية المنافسة المخصصة للعمل مع شبكات 5G.

ويأتي هاتف Galaxy A42 5G الجديد بهيكل أنيق من المعدن والزجاج، تمتاز واجهته الخلفية بتدرجات مميزة لأطياف ألوانها، وتبلغ أبعاد الهيكل في هذا الجهاز (164.4/75.9/8.6) ملم، أما وزنه فـ 193 غ.

وزود هذا الجهاز بشاشة Super AMOLED بمقاس 6.6 بوصة، دقة عرضها (1600/720) بيكسل، أبعادها "20:9"، ومعدل سطوعها 266 شمعة/م تقريبا.

ويمكن لهذا الهاتف الاتصال بشبكات 5G والتعامل بسرعة مع البيانات بفضل معالج من نوع Snapdragon 750 5G، وشريحة موديم خاصة، فضلا عن أنه مجهز بذواكر وصول عشوائي 6/8 غيغابايت، وذواكر تخزين داخلية 128 غيغابايت قابلة للتوسيع عبر بطاقات microSDXC.

أما الكاميرا الأساسية له فتأتي رباعية العدسة بدقة (48+8+5+5) ميغابيكسل، والكاميرا الأمامية بدقة 20 ميغابيكسل تعمل مع تقنيات التعرف على الوجوه.

ودعمت سامسونغ هذا الجهاز أيضا بمنفذين لبطاقات الاتصال، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، وشريحة NFC للدفع الإلكتروني، وأنظمة لتحديد المواقع عبر الأقمار الصناعية، وبطارية بسعة 5000 ميلي أمبير تعمل بتقنيات الشحن السريع.

ويعمل A42 5G بنظام تشغيل Android 10 مع واجهات One UI 2.5، اما أسعاره فتبدأ من 339 دولارا تقريبا.