النجاح - قد تتمكن ساعة أبل الذكية الخاص بك قريباً من إخبارك بكيفية الحصول على نوم أفضل فى الليل، إذ كشف تقرير لوكالة بلومبرج، نقلا عن مصادر قريبة من الوضع، أن أبل تختبر خاصية تتبع النوم في مقرها الرئيسى في كوبرتينو بكاليفورنيا، والتي تصل إلى الجيل الخامس من Apple Watch فى عام 2020.

يأتي ذلك في الوقت الذى تشير فيه أبل بشكل متزايد إلى أنها تأمل في تحويل الساعة كجهاز للصحة واللياقة البدنية، إذ تبيع أبل حاليًا تقنية تتبع النوم على موقعها الإلكترونى، على الرغم من أنها تقتصر على مستشعر تتبع النوم، وتوضع تحت سرير المستخدم، إذ يتم تصنيع هذه التكنولوجيا من قبل Beddit، وهي شركة ناشئة فنلندية استحوذت عليها أبل فى عام 2017.

يمكن للمستخدمين أيضًا متابعة نومهم باستخدام تطبيقات طرف ثالث، مثل AutoSleep أو Sleep +، ولكنها محدودة بسبب عمر البطارية القصير نسبيا لساعة Apple Watch، إذ يمكن استخدام الساعة لمدة يوم كامل قبل أن يتم شحن البطارية خلال الليل، وعلى الجانب الاخر، يمكن للأجهزة الأخرى القابلة للارتداء مثل جهاز تتبع اللياقة Fitbit Versa ، أن تستمر لأسابيع على شحنة واحدة.