النجاح - تمكن أطباء موريسون بمدينة سوانسي البريطانية من طبع الجزء المستأصل من القفص الصدري لمريض عمره 71 سنة باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد.

اضطر الأطباء إلى استئصال نصف عظم القص وثلاثة أضلاع من القفص الصدري للمريض بيتر ماغزو البالغ من العمر 71 سنة بسبب ورم سرطاني. بحسب ABMU Health Board.

يعد الجراحون عادة في مثل هذه الحالات الأجزاء المستأصلة من الإسمنت الطبي أثناء العملية. بيد أن الطابعة ثلاثية الأبعاد سمحت لهم الآن بطبع الأجزاء المستأصلة من سبيكة تيتانيوم وتقليص فترة العملية ساعتين. وأثناء طبع هذه الأجزاء استخدم التصوير المقطعي للقفص الصدري للمريض. وهذه هي أول عملية طبع مثل هذه الأجزاء في بريطانيا.

استغرقت العملية الجراحية 8 ساعات، ووفقا للأطباء كانت ناجحة تماما، وإنهم سوف يستخدمون هذه الطريقة في المستقبل أيضا.