النجاح - ذكر خبراء في طب الأعصاب أن استخدام زيت الزيتون وزيت اللوز يمنعان تطور العمليات العصبية التي تؤدي إلى تدهور الأداء المعرفي، حسب ماذكر موقع "جامعة موسكو الحكومية التربوية".

 

وأوضح الخبراء أن زيت الزيتون يقلل من كثافة رواسب نوع بيتا أميلويد، وهي مواد غير قابلة للذوبان في أنسجة المخ، وبالتالي يحمي من الظهور المبكر لمرض الزهايمر، ونظرا لاحتواء زيت اللوز على الكارنيتين والريبوفلافين، فهو مثالي للحفاظ على نشاط الخلايا العصبية وبالتالي الحصول على إدارة منطقية للأمور وعلى تفكير عالي الجودة.

لاحظ الأطباء أن ارتفاع مستويات السكر في الدم يؤثر سلبا على نشاط الدماغ، واقترحوا تناول الحبوب الكاملة والخضار ذات القوام الخشن دون معالجة حرارية لتحييد خطرها، بالإضافة إلى التوت والكركم الغنيان بمضادات الأكسدة، والأسماك الدهنية والمكسرات التي تحتوي على نسبة عالية من الأوميغا3.

ونصح الخبراء بتناول الشوكولا الداكنة التي تزيد من مرونة خلايا الدماغ وتعمل على تزويده بالزنك والمغنيزيوم والألياف، والبيض والخضروات الورقية الخضراء التي تؤخر التدهور المعرفي، بالإضافة إلى شرب المشروبات الغنية بالكافيين والتي تعزز من الوظائف العقلية .

وتحسن المكملات الغذائية من أداء الدماغ في حال وجود نقص في مستوياتها في جسم الإنسان مثل: المغنيزيوم، البيتاكاروتين، مجموعة فيتامينات B  وفيتامين C  وفيتامين E .