النجاح - وجدت دراسة شاملة، أجريت بتوجيه من الاتحاد الدولي لعلوم التغذية ومنظمة الصحة العالمية، ارتباط ثابت بين استهلاك البقوليات ومتوسط ​​العمر المتوقع والإصابة بالأمراض المميتة، بحسب express.

وفحصت الدراسة مجموعات الطعام كالخضروات والبقوليات والفواكه والمكسرات والحبوب ومنتجات الألبان واللحوم والأسماك والكحول ونسب الدهون الأحادية غير المشبعة/ والمشبعة كمؤشرات للوفيات بين الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 70 عاما وأكثر.

تم الحصول على البيانات المتعلقة بالصحة من إجمالي 2013 فردا شاركوا في هذه الدراسة متعددة الثقافات من بينهم يابانيون ويونانيون واستراليون وسويديون.

أظهرت النتائج أنه مقابل كل 20 غراما زيادة في تناول البقوليات اليومية كان هناك انخفاض بنسبة 8% في خطر الموت.

ووفقا لمايو كلينك (مجموعة طبية وبحثية أمريكية)، فإن البقوليات، كالعدس والبازلاء والفاصولياء، والفول، عادة ما تكون منخفضة الدهون، ولا تحتوي على الكوليسترول، كما أنها غنية بحمض الفوليك والبوتاسيوم والحديد والمغنيسيوم، وتحتوي على الألياف وهي مصدر جيد للبروتين، ويمكن أن تكون بديلا صحياً للحوم التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والكوليسترول.