وكالات - النجاح - أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن النساء اللواتي تعرضن لعملية الإجهاض التلقائي، أكثر عرضة للوفاة المبكرة بنسبة 19% .

وتوصل الباحثون إلى هذا الاستنتاج، بعد دراستهم  لبيانات المتابعة الطبية 100 ألف امرأة أمريكية خلال أعوام 1993-2017، وقارنوا العوامل التي يمكن أن تؤثر في الصحة بما فيها التغذية ونمط الحياة. وذلك بحسب مجلة The BMJ.

واتضح للباحثين أن النساء اللواتي تعرضن لعمليات الإجهاض التلقائي المتكرر، وكذلك النساء اللواتي حصل عندهن الاجهاض التلقائي في بداية فترة الحمل، أكثر عرضة للوفاة المبكرة. وأن العلاقة بين الاجهاض التلقائي والوفاة المبكرة ظهرت بصورة واضحة في حالات الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، حيث بلغت نسبتها 48%.

ويشير الباحثون، إلى أن هذه النتائج تبين أن الإجهاض التلقائي، يمكن أن يكون علامة خطر مبكرة لصحة النساء، بما فيها الوفاة المبكرة.