النجاح - يلجأ الكثيرون في فصل الصيف إلى استخدام المراوح للتخفيف من الشعور بالحر، ومن خطورة استخدام المراوح بشكل متكرر اثناء ارتفاع درجة الحرارة كما جاءت بصحيفة "إكسبريس البريطانية". 

تهيج الجيوب الأنفية

يميل التدفق المستمر للهواء الناتج عن المروحة إلى تجفيف الممرات الأنفية، مما قد يؤثر على الجيوب الأنفية، وإذا كان الجفاف شديداً بشكل خاص، فقد يؤدي ذلك إلى إفراز جسمك لمخاط زائد لمحاولة تعويضه.

وبعد ذلك، تكون أكثر عرضة للإصابة بانسداد الأنف مع التهابات في الجيوب الأنفية وشعور بالصداع وصعوبات في النوم.

آلام العضلات

قد يستيقظ الأشخاص الذين ينامون أمام المروحة مباشرة وهم يعانون من تصلب أو التهاب العضلات، وذلك لأن الهواء البارد المركز يمكن أن يسبب توتر وتشنج للعضلات، وهذه المشكلة شائعة بشكل خاص لدى الأشخاص الذين ينامون والمروحة موجهة بشكل مباشر على منطقة الرأس والرقبة.

جفاف الجلد

قد يؤدي تدفق الهواء المستمر على الجسم إلى جفاف الجلد، ويمكن أن تساعد المستحضرات والكريمات المرطبة في منع ذلك، ولكن إذا كانت بشرتك شديدة الجفاف، كن حذراً وراقبها جيداً للتأكد من أنك لم تفرط في تجفيفها.

جفاف العين

ويسبب تيار الهواء الثابت جفاف العينين، وقد يسبب تهيجاً شديداً فيهما.