النجاح - تلعب بعض الأطعمة دورا في تخفيف الصداع نظرا لاحتوائها على فيتامينات وعناصر غذائية معينة تعمل على محاربة الالتهابات وضبط ضغط الدم وغيرها، وبالتالي يمكن تجنب تناول المسكنات والأدوية التي تؤثر بشكل سلبي على صحة الجسم على المدى الطويل وهناك مجموعة من الأطعمة التي أثبتت فعاليتها في علاج الصداع وتخفيفه، أبرزها::

الشوكولاتة
وهي تعمل على تسكين الآلام في الرأس وبخاصة الصداع التوتري، وكذلك تساعد على تحسين المزاج العام للمريض.

 وهما يحتويان من مواد فعالة تمنع تخثر الدم في الشرايين والتي هي أحد أسباب الصداع النصفي المزمن.

الجزر
وهو يتميز باحتوائه على نسبة عالية من البيتا كاروتين وغيرها من العناصر الغذائية التي تحتوي على خصائص مضادة للالتهابات، وبالتالي تحد من الصداع.


الحليب ومنتجاته

وهو يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم مما يجعله مسكنا طبيعيا لآلام الصداع المختلفة وذلك لقدرته على حل مشكلة الجفاف المسبب للصداع.

السبانخ
وهي من الأطعمة الممتازة التي يمكن الاعتماد عليها في علاج الصداع؛ إذ إنها يتحتوي على فيتامين B الذي يعمل على جعل الجسم أكثر استرخاءً ويخفف عنه كل الآلام الأخرى.