نابلس - النجاح - أكدت مجموعة من الأبحاث على احتواء العسل على مجموعة من الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة إضافة إلى مركبات  الفلافونويد والأحماض الفينولية التي تعتبر الأزهار أحد أهم مصادرها.

وأشارت دراسة أخرى، أجرتها كلية الطب في جامعة ولاية بنسلفانيا ترجمها موقع "النجاح الإخباري", إلى فعالية العسل كعلاج خاصة عند استخدامه لعلاج الكحة ومشاكل النوم والجروح لدى الأطفال مقارنة مع الأدوية الأخرى لاحتوائه مضادات الأكسدة ومضادات الميكروبات التي تساعد على تسكين الألم والتئام الجروح.

كما يمكن استخدام العسل كبديل لأدوات التجميل الكيميائية التي تضر بصحة البشرة وجمالها لما له من فوائد جمة للبشرة.

ومن هذه الفوائد, إمكانية استخدامه كمرطب فعال للبشرة بدلاً من المرطبات الكيميائية حيث يقوم العسل بتزويد البشرة بالماء وتهدئتها وتنعيمها وجعلها تبدو صحية ونضرة.

وتستخدم شركات المستحضرات التجميلية العسل في كثير من منتجاتها  لقدرته على الحفاظ على شباب البشرة وتأخير تكون التجاعيد إضافة إلى احتواءه على مركبات تقوي الشعر وتحافظ على نعومته ,وتتضمن هذه المنتجات مرطبات البشرة, مرطب الشفاه, كريمات ترطيب البشرة بعد التعرض للشمس والشامبو والبلسم.

كما ويمكن لأي شخص الاستفادة من هذه الفوائد التجميلية للعسل بدون استخدام هذه المستحضرات المحتوية عليه من خلال استخدامه كمادة خام ووضعها على الوجه والرقبة باعتبارها طريقة فعالة تساعد على ملاحظة النتائج بصورة أسرع.