النجاح - كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن اتباع نظام غذائي يطلق عليه اسم الـ "يو يو" يرفع خطر إصابة النساء بأمراض القلب والأوعية الدموية.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “MedicalXpress”، أوضح الباحثون أن تحقيق الوزن الصحي ينصح به بشكل عام للصحة القلبية ولكن الحفاظ على فقدان الوزن أمر صعب والتقلبات في الوزن قد تجعل من الصعب الحصول على صحة القلب والأوعية الدموية المثالية.

وقال الدكتور "بروك اجروال" ، أستاذ في العلوم الطبية في جامعة كولومبيا ، وكلية فاجيلوس للأطباء والجراحين في نيويورك، إن النظام الغذائي الـ "يو يو" يعتمد على خفض الوزن وزيادته مرة أخرى حتى الوصول إلى القوام المثالي.

وأفاد الباحثون بأن المزيد من التغيرات في وزن النساء اللواتي يتبعن نظام الـ "يو يو" يجعلهم أقل عرضة للمارسة الرياضة وركوب الدراجات وأكثر عرضة لأمراض القلب لأن الدهون المفقودة تدخل إلى الشرايين.

وأضاف الباحثون متبعي النظام الغذائى اليويو يواجهون صعوبة أكبر في الحفاظ على الوزن المنخفض وينتهي بهم الأمر إلى اتباع نظام غذائي أكثر تواتراً.

وقال "آجاروال": نأمل في تمديد الدراسة من خمس إلى عشر سنوات لتأكيد هذه النتائج وإلقاء نظرة على الآثار طويلة الأجل.