النجاح - ارتداء غطاء رأس مبرد أثناء العلاج الكيميائي يمكن أن ينقذ آلاف النساء من مريضات سرطان و الثدي من فقدان الشعر، ويضاعف من فرص المريضات بسرطان الثدي في الاحتفاظ بشعرهن وفقاً لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

 وأظهرت النتائج أن من بين المريضات اللائي تلقين تبريداً لفروة الرأس فإن حوالي 51% قد احتفظن بما لا يقل عن نصف شعرهن.

وقال رئيس برنامج العلاج والشفاء في مركز ماكميلان لدعم السرطان، داني بيل، إن "فقدان شعرك يمكن أن يكون واحداً من أكثر الآثار الجانبية إيلاماً في العلاج الكيميائي وقد يكون تأثير ذلك على رفاهية الفرد وشعوره بذاته عميقاً".

وأشار بيل: "هناك المزيد من الجهود لعلاج شخص مصاب بالسرطان أكثر من مجرد استهداف المرض، إذ إنه من الضروري أن يأخذ العلاج نهجاً شمولياً لضمان إدارة جميع جوانب رفاهية الشخص. وهذه الدراسة واعدة لأنها توحي بأن هناك حلاً ممكناً لفقدان الشعر.