النجاح - أبعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الدكتور سليمان إغبارية من مدينة أم الفحم 6 أشهر عن القدس والأقصى.

 وذلك بموجب قرار عسكري صادر عن الجيش، ويعتمد على أنظمة الطوارئ من العام 1945.

ووفقا للقرار، تبدأ فترة الإبعاد عن شرقي القدس من اليوم الإثنين الموافق 16/3/2020 ولغاية 14/9/2020.

وزعم المسؤول العسكري أن الأمر اتخذ بناء على توصية جهاز الأمن العام "الشاباك"، الذي يدعي أن الدكتور سليمان أحمد يقوم بنشاطات أمنية ممنوعة داخل القدس الشرقية.