النجاح - اختتمت فعاليات الدورة السادسة لملتقى ألوان السعودية (2017)، الذي نظَّمته الهيئة العامّة للسياحة والتراث الوطني برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة، ورعته "الرياض" إعلامياً، على مدى خمسة أيام في معرض الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وشهد الملتقى إقبالاً جماهيرًا كبيرًا إذ تجاوز عدد زواره (30) ألف زائر، وتواجد إعلامي وفني كثيف بالإضافة إلى خبراء التصوير الفوتوغرافي والمرئي والمخرجين والمهتمين بصناعة التصوير والأفلام في المملكة.

وصرَّح عبدالله بن عبدالملك المرشد نائب الرئيس للتسويق والبرامج بالهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أنَّ ملتقى ألوان في نسخته السادسة قد حقَّق نجاحاً كبيراً في ظلِّ الحضور الكبير والتفاعل غير المسبوق الذي اتّسمت به الفعاليات والجلسات العلمية وورش العمل.

وأفاد المرشد، أنَّ ملتقى ألوان السعودية (2017)، أتاح الفرصة لتعلم فنون التصوير وتقنياته، وأسهم في رفع مستوى الهواة والمحترفين وتزويدهم بالمعرفة العلمية، إيماناً من الملتقى بأهمية تشجيع المواهب الواعدة في هذه المجالات، ودعم مسيرتها نحو مزيد من التميز والإبداع، إلى جانب التوعية بثقافة الصورة الأصيلة، ودورها البناء في صناعة الحضارة.

وأكَّد أنَّ الملتقى ستكون له إسهاماته في مجالات تنمية التراث الوطني، وإثراء الحياة الثقافية والتراثية والسياحية وفق معايير علمية وموضوعية تساهم في مسيرة النهضة والتنمية المستدامة التي تشهدها المملكة.

وأشار إلى أنَّ الملتقى يؤسّس لثقافة جديدة في الفنون والآداب والسياحة بتقديم رؤى تصويرية "فوتوغرافية وفيليمة" عن المملكة حاضرها ومستقبلها، وكيفية ترسيخ صور ذهنية إيجابية عن المجتمع السعودي ودوره البنّاء في نشر ثقافات السلام والتعايش مع المجتمعات الأخرى.