النجاح - لا تزال رواية "جريمة في رام الله" تثير الجدل في الشارع الفلسطيني، وسط اتهامات للمؤلف بالإساءة للاخلاق والاداب العامة، وقالت تقارير إن الشرطة الفلسطينية افرجت عن ناشر الرواية فؤاد العكليك، الذي كان اعتقل بعد إصدار النائب العام الفلسطيني المستشار أحمد براك، قرار بضبط كافة نسخ الرواية وإحالة الناشر والمؤلف للتحقيق.
 
وجاء في بيان صادر عن مكتب النائب العام، أن الرواية تتنافى مع الاتفاقيات الدولية ومنظومة القوانين الفلسطينية ذات العلاقة، وقانون المطبوعات والنشر، وقانون العقوبات، وقانون حماية الأحداث، وقانون الطفل، الذي حظر نشر أو عرض أو تداول أي مصنفات مطبوعة أو مرئية أو مسموعة، تخاطب غرائز الطفل وتزيّن له السلوكيات المخالفة للنظام العام والآداب العامة.

التقرير المصور الاتي يسلط الضوء اكثر على القضية: