النجاح - رام الله: أصدر النائب العام المستشار د.أحمد براك الاثنين قرارا بضبط كافة نسخ رواية (جريمة في رام الله) والمعروضة للبيع لدى المكتبات والمحلات ونقاط بيع الكتب والروايات في كافة محافظات الوطن، وذلك استنادا للتحقيقات التي تجريها النيابة العامة بخصوص الرواية المذكورة والتي ورد فيها نصوص ومصطلحات مخلة بالحياء والأخلاق والآداب العامة، والتي من شأنها المساس بالمواطن ولا سيما القصر والاطفال حماية لهم ووقاية من الانحراف، بما يتنافى مع الاتفاقيات الدولية ومنظومة القوانين الفلسطينية ذات العلاقة سيما قانون المطبوعات والنشر، قانون العقوبات، قانون حماية الاحداث وقانون الطفل الذي حظر نشر او عرض او تداول اي مصنفات مطبوعة او مرئية او مسموعة تخاطب غرائز الطفل وتزين له السلوكيات المخالفة للنظام العام والآداب العامة.

وقالت النيابة في بيان صدر عنها ووصل نسخة منه لـ"النجاح الاخباري" ان هذا القرار لا يتنافي مع حرية الرأي والتعبير المكفولة بموجب القانون والتي توجب الالتزام بالمبادىء والقيم الأخلاقية في اطار ممارسة حرية الراي والتعبير.

وقد قامت النيابة العامة قامت بتسطير مذكرات احضار لكل من المؤلف والناشر الموزع ليتم استكمال اجراءات التحقيق حسب الاصول والقانون.