النجاح - عاشت مدينة صفاقص  وقع جريمة شنيعة بعد ان اقدم عامل بناء، أصيل فريانة، على قتل صديقته داخل منزل قيد البناء.

واعترف المشتبه به بجريمته وأفاد في إعترافاته إلى الشرطة أنّه يوم الواقعة إتجه إلى وسط مدينة صفاقس واتصل بصديقته والتقيا بباب الجبلي قبل أن يتحولا إلى الحضيرة المذكورة حيث أقام معها علاقة جنسية ليقوم لاحقا بقتلها بعد ضرب رأسها على الأرض وخنقها لتفارق الحياة.

وقال المشتبه به، ان إرتكابه الجريمة يعود إلى إعتقاده بأنّه قامت بسحره.

وكان المشتبه به ينوي العودة لاحقا إلى مكان الحادث لدفنها فيه.

وقام صديقه بالإبلاغ عن الجريمة، وبتحوّل أعوان الأمن إلى هناك عثروا على جثة الفتاة داخل كيس.

وتمّ تعقّب المشتبه عن طريق مراقبة هاتفه الجوال ليتمّ إلقاء القبض عليه بمنزل أحد أقاربه، وفق موزاييك.