النجاح - اقتحمت قوات الاحتلال بلدة تقوع شرق بيت لحم بعد ظهر اليوم، بحجة حماية عدد من المستوطنين خرجوا بتظاهرة احتجاجا على استمرار تعرض سياراتهم للرشق بالحجارة من قبل الشبان على الشارع.

ورفع المستوطنون الاعلام الاسرائيلية وسط تعزيزات كبيرة من الشرطة الاسرائيلية وقوات الاحتلال.

كما اعتلى عدد من الجنود اسطح المباني القريبة من التجمع في محاولة لحماية المستوطنين.

وتشهد بلدة تقوع يوميا مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال.