نابلس - النجاح - أكد استشاري الصحة العامة وعلم الأوبئة، د. محمد ابو ريا، مساء اليوم الأحد، أن قطاع غزة يمر بمرحلة حساسة جدا، بعد تسجيل تزايد في عدد الاصابات بفيروس كورونا، مشيرا إلى أن الطواقم الطبية تعمل على مدار الـ"24" ساعة لحصر المصابين والمخالطين.

وأوضح خلال لقاء عبر "فضائية النجاح" أن تم مناقشة عدة سيناريوهات، من أجل احتواء الأزمة، خصوصا بعد أن تم تسجيل اليوم الأحد 162 اصابة جديدة بفيروس كورونا.

وأشار إلى أن سبب ارتفاع عدد الاصابات يعود إلى سببين، أبرزهما، عدم إلتزام الجمهور باتباع اجراءات الوقاية والسلامة العامة، والثاني، زيادة في عدد المسحات.

ولفت إلى أن السيناريو المطروح، والذي يخشاه الجميع هو زيادة عدد الاصابات بالآلاف، نتيجة المخالطة، واصفا اياه بالزلزال الوبائي التي من الممكن أن يعصف بقطاع غزة المتعب والمنهك نتيجة الحصار والانقسام، وقطع التيار الكهربائي وضعف الجهاز الصحي، مشيرا إلى أن الكيلو متر مربع يعيش فيه أكثر من 5000 نسمة.

وبين أن القطاع في المرحلة "D" من خطةالطوارئ لاحتوار وتحديد بؤر الانتشار من مصابين ومخالطين، لكنه نبه إلى أن قطاع غزة يختلف عن أي مكان في العالم، بمعنى أن مصاب قد يتسبب باصابة اسرة مكونة من 40 شخصًا.

وأضاف، في مرحلة استقرار للمناطق المصابة يتم الانتقال إلى مرحلة الفتح الذكي تدريجيا.

كما أكد على أن تجربة التعامل مع الفيروس في الضفة الغربية كانت حاضرة في قطاع غزة.