غزة - عبد الله عبيد - النجاح - أكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية، ماهر مزهر، مساء الخميس، أن الطرح الذي يتم طرحه من خلال قيام دولة "فلسطينية إسرائيلية" لن يتم بأي حال من الأحوال، مشدداً على أنها لم تقدم أي شيء للفلسطينيين.

وقال مزهر في تصريحٍ خاص لـ"النجاح الاخباري": إن " الاطروحات لن تسمن ولن تغني من جوع ولن تقدم شيء لشعبنا الفلسطيني الذي يبحث عن الحرية والكرامة والدولة والاستقلال".

وأضاف: " نحن أصحاب هذه الأرض ومن نملك التاريخ والتراث ودفعنا فاتورة بمئات آلاف الشهداء والجرحى وما يزيد عن مليون أسير فلسطيني من أجل فلسطين، وليس من أجل دولة فلسطينية إسرائيلية"، معتبراً الاحتلال الإسرائيلي كيان مصطنع غاصب ليس له أي حقوق على أرضنا.

وشدد مزهر على موقف الجبهة الشعبية التمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية وفي مقدمتها تحرير فلسطين، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الموحدة، مع ضمان حق تقرير المصير وضمان حق العودة للاجئين الفلسطينيين.

ودعا إلى توحيد الهدف الفلسطيني باتجاه انهاء الانقسام، وتصويب البوصلة نحو تحرير القدس وفلسطين باستخدام كافة أشكال المقاومة الشاملة والمفتوحة ضد الإسرائيلي حتى ينال شعبنا الحرية والاستقلال.

واختتم القيادي في الشعبية حديثه: إن " كل هذه الأصوات نشاز لا تمثل شعبنا ولا قضيتنا ولا ضميرنا ولا تمثل الوفاء لدماء الشهداء والجرحى والأسرى".

وكان رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، أعلن أن بلاده قد تدعم إنشاء دولة فلسطينية – إسرائيلية واحدة شريطة أن تمنح حقوقًا متساوية للجميع.