ديانا زكريا - النجاح - يوم عرفة ، الركن السادس من اركان الحج في الاسلام، واليوم التاسع من شهر ذي الحجة الهجري، فيه يقف حجاج بيت الله، على جبل عرفة الذي يقع شرق مكة المكرمة، ويطلبون من الله تعالى الرحمة والمغفرة، حيث لا يوجد دعاء افضل من دعاء يوم عرفة لاحتوائه على العديد منا لفضائل.

وهناك قصص واحداث عديدة حصلت في هذا اليوم العظيم، تعود تسمية المكان لها، فيرى بعض علماء الدين الاسلامي ان قصة هبوط سيدنا ادم وحواء من الجنة الى الارض حيث كان كل واحد منهما في الجنة، واجتمعا على جبل عرفات وتعرفا على بعضهما وبهذا سمي بجبل عرفة اي من التعارف.

ويرى علماء اخرون ان قصة جبل عرفات اتت من الاعتراف، وهو اعتراف الحجاج بذنوبهم وتضرعهم لله تعالى وطلبهم منه التكفير عن الخطيئة، ويهللون ويكبرون معترفين بخطاياهم وسيئاتهم.رابط الفيديو:

ويرى اخرون قصة الجبل اتت من لفظ العرف، اي الرائحة الطيبة التي تكون بعد توبة العبد في هذا المكان المقدس، واي كان سبب قصة جبل عرفات فهو مكان جعله الله تعالى خاصا لاذاء اعظم شعيرة من شعائر الحج.