النجاح - تكيّة نابلس واحدة من أربعة تكيات خيرية في الضفة الغربية تعمل طوال شهر رمضان المبارك على إعداد وجبات الطعام الساخنة التي يشتهر بها المطبخ الفلسطيني للعائلات المستورة وعابري السبيل.

وقال أحد المشرفين على التكية الخيرية أ. ماهر الرطروط "توفر التكيّة (1200) وجبة يوميًّا، حيث تعتمد في شهر رمضان المبارك على تبرعات المحسنين من الشركات والمؤسسات ورجال الخير في المدينة".

وأضاف الرطروط "يعمل في التكيّة عشرات المتطوعين كخلية نحل في إعداد الطعام وتغليف الوجبات بطريقة مناسبة لتوصيل رسالة إنسانية هدفها التأكيد على أهمية وفضل الإحسان في شهر رمضان المبارك".

وتابع الرطروط: "توزّع الوجبات بناء على عدد أفراد الأسرة، فكلّ فرد يحصل على وجبة تكفيه، وعادة تتكون من قطعة الدجاج أو اللحم، وكمية من الأرز، وأحد أنواع الشوربات".

وتعتبر تكيّة نابلس أحد أهمّ أبواب الخير بتقديمها مساعدات غذائية لأكثر من (5) آلاف محتاج خلال الشهر الفضيل، لتبقى هذه الطقوس الرمضانية حاضرة في مدينة نابلس لا يغيبها مرور الوقت واندثار العادات القديمة.