رام الله - النجاح - انطلقت، مساء اليوم الأحد، فعاليات معرض فلسطين العقاري في رام الله، بمشاركة 45 شركة تعمل في مجال التطوير العقاري.

وافتتح المعرض الذي ترعاه وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا" إعلاميا ضمن مجموعة من الرعاة الاعلاميين، محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، ووزير الأشغال العامة محمد زيارة، ورئيس الغرفة التجارية الصناعية في رام الله عبد الغني العطاري.

وقالت غنام: إن المعرض فرصة مهمة من أجل تعريف الجمهور الفلسطيني بعمل القطاع العقاري في فلسطين، داعية إلى توفير وحدات سكنية في متناول الجميع والعمل، ولتسهيل حصول الأجيال الشابة على وحدات سكنية.

وطالبت المطورين العقاريين أن يقوموا بتنفيذ كل الوحدات العقارية بالشكل الأمثل وعدم الاهمال في أي جزء من أجزاء إنشاء هذه الوحدات.

بدوره، أكد زيارة حرص الحكومة على توفير بيئة ملائمة لتحفيز الاستثمار في هذا القاطع، الذي يساهم بـ 6% من الناتج القومي ويشغل نحو 18% من الأيدي العاملة في فلسطين.

وأضاف، أن الحكومة تسعى لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص، وهو أحد برامجها في إطار التنمية بالعناقيد، ودور الحكومة اليوم هو توفير بيئة مساندة للمطور والمالك والمستفيد، للحصول على مسكن بإمكانات ذاتية أو عبر المطورين، والأولوية العمل في الأغوار وأريحا حيث توجد هناك مساحات كبيرة للاستثمار.

من جانبه، قال العطاري، "سعيدون بالمشاركة في هذا المعرض الذي يعيد الروح لنا بعد عامين من المعاناة مع جائحة كورونا"، داعيا إلى الخروج بقانون لتنظيم قطاع الاستثمار العقاري في فلسطين.

وشكر رئيس مجلس إدارة جمعية المستثمرين والمطورين في القطاع العقاري علاء أبو عين، كل من أسهم في افتتاح المعرض الذي يخلق فرصا استثمارية للشركات الوطنية، خاصة أنه يجمع بين المستفيدين وموزعي الوحدات والمطورين العقاريين.

وقال: إن التطوير العقاري يحتل مشهدًا مهمًا في تحريك عجلة الاقتصاد الوطني، وأن المطورين العقاريين يعملون على زيادة المشهد العمراني الفلسطيني، وكلما وجد نمو سكاني واقتصادي، فإن هناك حاجة للعقارات.

وأضاف أبو عين، أن المعرض هو الثالث الذي يقام في فلسطين وهو الأول بعد فتح مختلف القطاعات التي أغلقت جراء جائحة كورونا، مؤكدا أن العقاريين والمطورين سيواصلون العمل والبناء من أجل تطوير فلسطين.

من جانبه، قال مدير دائرة إدارة أعمال الأفراد في بنك فلسطين ثائر حمايل، "إن المعرض فرصة للجمهور الفلسطيني لتسليط الضوء على واقع العقارات في فلسطين، ونحن نسعى إلى أن يحصل المواطن على شقته من خلال برامج مميزة، وندعم الشركات العقارية حتى تتمكن من الاستثمار ضمن برامج مميزة".

وقال رئيس شركة إيفنتف محمد خريس، إن هذا المعرض يسهم في تطوير القطاع العقاري في فلسطين، وسعيدون أن نكون جزءا من نجاحه.