رام الله - النجاح - خرّج معهد فلسطين لأبحاث الأمن القومي، مساء اليوم الأربعاء، الدفعة الأولى من برنامج إعداد الباحثين الشباب، دفعة "الأسير فؤاد الشوبكي"، في لفتة وفاء للأسرى وقضيتهم.

وذكر مدير عام المعهد نايف جراد أن البرنامج ينطلق من هدف أكبر، وهو المساهمة في إنشاء جيل من الباحثين الشباب الذين يمتلكون ما يتطلبه الأمر من مهارة لإثبات الوجود في مجتمع البحث العلمي محليا وعالميا، متمنيا للخريجين استمرار مسيرتهم العلمية البحثية، مبديا استعداد المعهد الدائم للتواصل مع المهتمين من الطلاب والباحثين.

وأعرب براء عمر في كلمة الباحثين الخريجين، عن شكره لمعهد فلسطين لأبحاث الأمن القومي على ما قدمه لانجاح البرنامج، واصلا شكره لطاقم التدريب على جهودهم والمهارات التي اجتهدوا لايصالها للمتدربين، منوها لأهمية البحث العلمي في تعزيز رواية الحق الفلسطيني، وإعادة وضع القضية الفلسطينية على أجندة أولويات الشعوب من خلال استخدام إمكانيات العصر التقنية والمعلوماتية.

وسلم مدير المعهد شهادات التخريج والتكريم، إضافة إلى درع تكريمي لشيخ الأسرى اللواء فؤاد الشوبكي، استلمته نيابة عنه كريمته رانية الشوبكي.

يذكر أن النسخة الثانية من البرنامج بدأت في قاعات المعهد منذ ثلاثة أسابيع، وهي موجهة لباحثين من طلاب الماجستير في ثلاث جامعات فلسطينية.