النجاح - أصيب خمسة مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، وافادت وزارة الصحة بوصول إصابة بقنبلة غاز في الوجه، إلى مجمع فلسطين الطبي من ترمسعيا، ووصفت حالته بالمستقرة.

وذلك خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية في بلدة ترمسعيا شمال رام الله، اليوم الجمعة.

وافاد شهود عيان ان الاحتلال أطلق الرصاص المعدني، والغاز المسيل للدموع صوب المواطنين الذين خرجوا في مسيرة سلمية نحو أراضيهم المهددة بالاستيلاء.

يذكر ان قوات الاحتلال استولت على السهل الشرقي للبلدة قبل عدة أشهر، وأقامت خيما فيها لغرض إقامة بؤرة استيطانية، مبينا أن مساحة السهل تقدر بـ3500 دونم، وتعتبر مصدر رزق للمزارعين هناك.

وكانت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، والقوى والفعاليات الوطنية والشعبية في محافظة رام الله، دعت لإقامة صلاة الجمعة، بجانب أراضي ترمسعيا المهددة بالاستيلاء.