نابلس - النجاح - أكد نادي الأسير اليوم الإثنين، أنّه وضمن البرنامج النضالي الذي قرره الأسرى في سجون الاحتلال، من المقرر أنّ يرفض الأسرى اليوم الخروج لما يُسمى (بدق الشبابيك)، الفحص الأمنيّ.

ولفت نادي الأسير إلى أنّ هذه الخطوة جزء من خطوات العصيان والرفض التي فرضها الأسرى مؤخرًا، احتجاجًا على إجراءات إدارة السجون بحقّهم، وخاصة أسرى الجهاد.

وأوضح أنّ الأسرى ماضون بخطواتهم النضالية، التي ستكون مرهونة برد إدارة السجون على مطالبهم، وأبرزها وقف الإجراءات التنكيلية والعقابية.