وكالات - النجاح - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن ما تسمى "وحدات اليماز" التابعة لإدارة سجون الاحتلال، اقتحمت قسم (10) بمعتقل النقب الصحراوي، وأجرت تفتيشات استفزازية.

وأوضحت الهيئة في بيان صحفي اليوم الخميس، أن وحدات القمع اقتحمت القسم المذكور وأجرت تفتيشات استفزازية، وعبثت بمحتويات ومقتنيات الأسرى وقلبتها رأساً على عقب، ونقلت الأسرى القابعين في هذا القسم ووزعتهم على الأقسام الأخرى في المعتقل بدون أي مبرر يستدعي لذلك، ما خلف حالة من التوتر والاضطراب بين صفوف الأسرى.

وحدات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال، تضم عسكريين ذوي أجسام قوية وخبرات خدموا في وحدات حربية مختلفة في جيش الاحتلال، وتلقى عناصرها تدريبات خاصة لقمع الأسرى والتنكيل بهم، باستخدام أسلحة مختلفة، منها السلاح الأبيض، والهراوات، والغاز المسيل للدموع، وأجهزة كهربائية تؤدي إلى حروق في الجسم، وأسلحة تطلق رصاصاً حارقاً، ورصاص "الدمدم" المحرم دولياً، ورصاص غريب يحدث آلاماً شديد