نابلس - النجاح - يواصل الاسير  ماهر الأخرس إضرابه المفتوح عن لليوم الـ97 على التوالي رفضا لاعتقاله الاداري .

ورفضت محكمة الاحتلال العليا أول أمس التماسا لمحامية الأسير للإفراج عنه، علما أنه يقبع حاليا في مستشفى كابلان بوضع صحي خطير جدًا.

ويُعاني الأخرس من آلام شديدة في الرأس والمعدة ولا يقوى على الحركة، بينما حذّر الأطباء من توقف قلبه بشكلٍ مفاجئ، وتصيبه حالات تشنج، وهناك خشية أن تتعرّض أعضاؤه الحيوية لانتكاسة مفاجئة في ظل عدم حصوله على المحاليل والمدعمات، الأمر الذي يشكل خطرًا حقيقيًا يهدد حياته بعد هذه الفترة الطويلة من الإضراب.