وكالات - النجاح - أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن الأسرى القاصرون في قسم (1) في معتقل "الدامون" الاحتلالي والبالغ عددهم 20 أسيرا، يعانون أوضاعا غاية في السوء، جراء سياسات إدارة السجون الإسرائيلية بحقهم.

وأوضحت الهيئة، في بيان، اليوم الأحد، أن إدارة المعتقل  تتعمد إهمال ظروف الأسرى القُصر.

وأضافت: " أن القسم (1) من سجن الدامون، لا يصلح للعيش الآدمي، ويحتجز فيها قاصرون داخل غرف عديمة التهوية والاضاءة، ورائحتها كريهة، مليئة بالحشرات والجرذان، والحمامات داخل الغرف ومن دون أبواب، كما تحرمهم إدارة المعتقل من المياه الساخنة".

وتابع البيان:" ساحة الفورة ضيقة للغاية، فهي عبارة عن ممر بين الغرف بمساحة صغيرة جدا وأرضية غير مستوية".

بالإضافة إلى ذلك فإن غرفة السجانين موجودة بالقسم ذاته، ومع انتشار فيروس كورونا المستجد بات الأمر خطرا على حياة هؤلاء الأسرى الأشبال، نتيجة للاحتكاك المتواصل مع السجانين.