النجاح - من المقرر أن تصدر محكمة الاحتلال في "عوفر" قرارها، الاثنين، بشأن الفتاة عهد التميمي (17 عاما)، بعد أن اعتقلت قبل نحو أسبوعين بتهمة ضرب جنديين في قريتها النبي صالح قضاء رام الله، مع ابنة عمها نور، التي أفرج عنها في وقت سابق بكفالة مالية.

وتم تأجيل جلسة محاكمة عهد ووالدتها ناريمان عدة مرات، وتمديد اعتقالهن الى اليوم.

وظهرت عهد ونور في شريط فيديو تم تداوله على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، وهما تدفعان وتضربان جنديين إسرائيليين كانا في فناء منزل عائلة عهد، أواخر ديسمبر الماضي.

واعتقل الجيش الإسرائيلي عهد التميمي عقب انتشار شريط الفيديو، كما اعتقل والدتها ناريمان بالإضافة إلى نور.

وافرج عن نور التميمي لاحقا بكفالة مالية بلغت 5 آلاف شيكل (1500 دولار).

وأوضحت العائلة انها وقعت أيضا على كفالة أخرى بقيمة 10 آلاف شيكل (حوالى 3 آلاف دولار) ستدفع في حال لم تمثل نور التميمي أمام القضاء لمحاكمتها، إضافة إلى توقيع كفيل يحمل الهوية الإسرائيلية لم يحدد هويته.

وقال إن من شروط الإفراج "أن تتوجه نور كل يوم الى أقرب مركز شرطة إسرائيلية وتوقع على وجودها في المنطقة".