النجاح -  قال والد الأسير حسن حسنين حسن شوكة (29 عاماً) من مدينة بيت لحم، إن إدارة مصلحة سجون الاحتلال تمنعه وعائلته من زيارة نجله منذ اعتقاله في سبتمبر الماضي بحجة الملف السري.

وأشار الى أن ابنه معتقل منذ 29 من سبتمبر بعد مداهمة منزله في بلدة الرام شمال القدس، وأنه تحرر في 31 من أغسطس أي قبل اعتقاله بأقل من شهر، مستنكراً ما تقوم به سلطات الاحتلال من اعتقالات تعسفية بحق المحررين.

ولفت "شوكة" إلى أن ابنه يخوض إضرابًا مفتوحاً عن الطعام لليوم 12 على التوالي احتجاجًا على إعادة اعتقاله، وتثبيت اعتقاله الإداري، ويقبع داخل زنازين سجن عوفر.

وأشار إلى أن ابنه أمضى 11 عامًا في سجون الاحتلال في اعتقالات سابقة، بحجة انتمائه إلى حركة الجهاد الإسلامي.