نابلس - النجاح - أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، كرس حياته من أجل السعي السلمي للعدالة والكرامة والحقوق المشروعة للفلسطينيين، وفي تقرير المصير والسيادة وإقامة دولتهم.

وأعرب غوتيريش عن حزنه لوفاة المناضل عريقات.

وأضاف ان الوقت قد حان الآن لمواصلة عمل الدكتور عريقات الحاسم، وإنهاء الصراع الذي أثر بشكل مأساوي على حياة الكثيرين.

وجدد التزامه والتزام الأمم المتحدة بدعم جميع الجهود المبذولة للجمع بين الأطراف، بهدف التوصل إلى حل عادل ومستدام، طال انتظاره، يقوم على دولتين، تعيش فيهما إسرائيل وفلسطين، جنبا إلى جنب، في سلام وأمن.

وتقدم غوتيريش نيابة عن الأمم المتحدة، بأحر التعازي للرئيس محمود عباس ولأسرة عريقات، ولشعبنا الفلسطيني، والعديد من أصدقائه وأنصاره في جميع أنحاء العالم.