النجاح - يستعد جيش الاحتلال لعدة سيناريوهات أمنية وعسكرية، في أعقاب تطبيق مخطط الضم، بحسب ما كشفت عنه القناة 12 العبرية.
 
وكتب المحلل العسكري روني دنيال، أنه يتم الاستعداد لثلاثة سيناريوهات أساسية، اذا تم تطبيق مخطط الضم بالضفة الغربية.
 
وذكر دنيال أن السيناريو المتشائم، هو اندلاع تصعيد بالمناطق الفلسطينية، وتوتر الاوضاع الامنية، و اندلاع تظاهرات شعبية، يتخللها مواجهات عنيفة.

 ولفت المحلل، إلى أنه في أوراق الجيش السرية الداخلية، يظهر سيناريو متفائل واحد، وهو أن الربط بين الاقتصاد الإسرائيلي والفلسطيني، سيمنع حدوث التصعيد.
 وأشار المحلل العسكري، الى أن ضباط بجيش الاحتلال كشفوا، أنهم في حالة تخبط، لأن حكومة الاحتلال لم تعرض عليهم خرائط الضم، ولم تكشف لهم عن أسماء المناطق التي سيشملها القرار.