نابلس - النجاح - قال رئيس الوزراء محمد اشتية، "ان اسرائيل تحارب كل من لا يقبل نهجها الاحتلالي وتحاول إسكات وتخويف الأصوات الحرة الداعية للسلام وإحقاق حقوق الشعب الفلسطيني".

جاءت تصريحات اشتيه في تصريح صحفي، مساء اليوم الخميس، تعقيبا على قرار الاحتلال منع عضوتي الكونجرس الأميركي رشيدة طليب وإلهان عمر من الدخول إلى فلسطين المحتلة.

وأضاف اشتيه "أن منع الاحتلال يعكس خوفه من فضح جرائمه وإجراءاته الجائرة بحق شعبنا وأرضنا أمام الجمهور الأميركي والعالمي".

وتابع قائلاً: "أن القرار الإسرائيلي ضد عمر وطليب يؤكد أن العنصرية والديمقراطية لا يمكن أن ينسجما معا".