نهاد الطويل - النجاح - أكد  حسام زملط ممثل مكتب منظمة التحرير في واشنطن أن مواصلة القيادة الفلسطيينة للإشتباك مع ادارة البيت الأبيض يأتي في إطار ترسيخ استراتيجية فلسطينية لمواجهة "صفقة القرن" وصولا لتغيير المشهد.

وقال زملط في تصريح مقتضب إن الإدارة الامريكية قلبت الطاولة على نفسها من خلال تحيزها المستمر لإسرائيل.

وأضاف زملط أن مصر تحسست بما تشكله "صفقة القرن" من مخاطر على مصالحها القومية وهو ما يفسر عودة القاهرة للتحرك بقوة في ملف المصالحة الفلسطينية.

ودعا زملط الى اخذ "خطوات للخلف" من خلال العودة الى الأم في اشارة منه الى منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للفلسطينيين.

مؤكدا في هذا الاطار أن فريق الرئيس الامريكي دونالد ترامب عاد بخفي حنين بعد جولته الاخيرة للمنطقة للترويج لـ"صفقة القرن".

في موضوع اخر،ذكر زملط أن أجواء ايجابية على صعيد المصالحة والاتصالات المستمرة في القاهرة وذلك وفق اتصال جرى بينه وبين عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير عزام الاحمد صباح اليوم.

وشدد زملط على قوة النظام السياسي الفلسطيني المتمثل، بمنظمة التحرير وأن المعركة مع الاحتلال معركة وجود.