النجاح - قرر رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اعتبار يوم غد السبت، يوم حداد وطني على أرواح الشهداء الذين ارتقوا اليوم خلال المسيرات التي خرجت احياء للذكرى الثانية والأربعين ليوم الأرض الخالد، ودفاعا عن حقوقهم المشروعة في إقامة دولتهم الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، ودفاعا عن مقدساتهم الإسلامية والمسيحية وعن حقهم في العودة إلى منازلهم وأرضهم التي هجروا منها.

واستشهد 12 مواطنًا منذ ساعات صباح اليوم الجمعة، بنيران قوات الاحتلال  واصيب أكثر من ألف ومائة مواطن بالرصاص الحي والاختناق في المواجهات المندلعة على خطوط التماس الحدودية شمال وشرق قطاع غزة.

وتوجه الآف المواطنين من القطاع المحاصر في مسيرة باتجاه نقاط التماس في المناطق الحدودية لقطاع غزة، احياء للذكرى الثانية والأربعين ليوم الأرض.