النجاح - كرمت المفوضية الفلسطينية العامة في كندا، اليوم الخميس، رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الفلسطينية الكندية النائب عن الحزب الليبرالي مروان طبارة.

وأعلن السفير نبيل معروف خلال حفل التكريم الذي أقيم بمقر إقامة السفير الفلسطيني في أوتاوا، عن موعد سفر الوفد البرلماني الكندي إلى فلسطين وهي الفترة من (30 آذار المقبل وحتى يوم 6 نيسان 2018).

ويشارك في الرحلة أكثر من 22 نائباً في البرلمان الكندي، وسيناتور، وسيضم الوفد أيضاً عدد من كبار الإعلاميين الكنديين.

ومن المتوقع أن يزور الوفد الكندي العديد من المدن الفلسطينية، وأن يلتقي عدداً من المسؤولين الفلسطينيين، إضافة لمؤسسات حقوق إنسان ورجال أعمال وغيرهم.

وتهدف الرحلة لاطلاع المشرعين الكنديين على الأوضاع والظروف التي يعيشها الشعب الفلسطيني في ظل احتلال هو الأخير على وجه الأرض. ومن المقرر أن يتضمن برنامج الزيارة يوم عمل في إسرائيل، يلتقي فيه الوفد الكندي مع القائمة العربية المشتركة في "الكنيسيت" الإسرائيلية، وكذلك مع منظمات حقوق إنسان إسرائيلية.

حضر حفل التكريم ممثلين عن عدد من الأحزاب والشخصيات الكندية وسفراء ودبلوماسيون ولفيف من ابناء الجالية الفلسطينية في كندا.

من جهة ثانية، التقى السفير معروف، بزعيم الحزب الديمقراطي الجديد جاغميت سينغ، بمقر البرلمان الكندي بمدينة أوتاوا.

واستعرض السفير معروف خلال اللقاء الموقف الرسمي الفلسطيني حيال العديد من القضايا. ويأتي اللقاء عشية انعقاد المؤتمر السنوي العام للحزب، والمتوقع أن يتضمن برنامجه السياسي قرارات تتعلق بالشأن الفلسطيني.

من جانبه، أكد سينغ، موقف الحزب الديمقراطي الجديد الداعم لحل الدولتين، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وعدم شرعية المستوطنات، إضافة لرفضه قرار ترمب حول مدينة القدس.

حضر اللقاء من الجانب الكندي وزير خارجة الظل في الحزب الديمقراطي الجديد السيدة هيلين لافانديين، والمستشار السياسي بالمفوضية الفلسطينية العامة في كندا فادي الحسيني.