هبة أبو غضيب - النجاح - أكد الناطق باسم الحكومة طارق رشماوي أن قرار الحكومة اليوم حول عودة جميع الموظفين المعينين قبل الانقسام إلى عملهم، يعد استكمال لتمكين الحكومة في قطاع غزة.

وأوضح رشماوي لـ"النجاح" ان هذا القرار جزء لا يتجزأ من اتفاق القاهرة، إضافة إلى أنه قررا قانوني، قائلا "على الجميع الالتزام به، حتى نستطيع إنهاء الإنقسام وعودة الشرعية كاملة". 

وأشار إلى أن أي خلاف يحل بالحوار وليس بالتصريحات الإعلامية، مؤكدا على أن الحكومة بدأت بتطبيق الإتفاق منذ أن أعلنت حماس حل اللجنة الإدارية، وتوجهت للقطاع.

ويذكر أن مجلس الوزراء أكد اليوم على ضرورة عودة جميع الموظفين القدامى إلى عملهم وتكليف الوزراء بترتيب عودة الموظفين من خلال آليات عمل تضمن تفعيل دور وعمل الحكومة في المحافظات الجنوبية كجزء من التمكين الفعلي لتحقيق المصالحة انسجاماً مع اتفاق القاهرة.

واعتبر المجلس أنَّ اختصاص اللجنة القانونية الإدارية هو النظر في وضع الموظفين الذين تمّ تعيينهم بعد (14/ حزيران/2007)، وأنَّ عمل اللجنة يأتي متمّماً لجهود الحكومة لإنجاح مساعي المصالحة الوطنية، وموضحًا أنَّ عمل اللجنة في هذا السياق يوضّح أيّ التباس حول وضع الموظفين بشكل عام.

وشدَّد المجلس على أنَّ تمكين الحكومة يعني قيام الوزراء بمهامهم في المحافظات الجنوبية كما في المحافظات الشمالية دون عراقيل، ومؤكّداً على أهمية توفير المناخ الملائم لعمل الوزراء في الوزارات والدوائر الحكومية لضمان توحيد العمل بين محافظات الوطن، بما فيها نقل الصلاحيات الخاصة بالهيئة الوطنية لمسميات الإنترنت.