غزة - النجاح - استشهد الطفل عمر حسن أبو النيل (12 عامًا)، فجر اليوم، متأثرًا بجروحه التي أصيب بها على حدود قطاع غزة يوم السبت الماضي.

وكان الطفل أبو النيل من سكان حي التفاح شرق مدينة غزة، أصيب بجروح حرجة جراء إصابته برصاص قناص إسرائيلي في منطقة الرأس خلال مشاركته في مسيرة دعت إليها الفصائل في المنطقة الحدودية من المدينة "ملكة" يوم السبت الماضي رفضًا للحصار الإسرائيلي على القطاع.

وخضع الطفل لعملية جراحية في محاولة لإنقاذ حياته، وبقي في حالة حرجة إلى أن أعلن عن استشهاده.