نابلس - النجاح - أفادت وزارة الخارجية والمغتربين بأن المملكة الأردنية الشقيقة قررت، اليوم الخميس، زيادة أعداد المواطنين المسافرين الراغبين بدخول أراضي المملكة ممن يحملون شهادة التطعيم الفلسطينية من 1000 شخص إلى 2000 يوميا.

وأشارت الخارجية في بيان صدر عنها، أن قرار الأردن بزيادة أعداد المسافرين الفلسطينيين إليها، يضاف إلى 2000  مسافر باتجاه أراضيها يوميا ممن لا يحملون شهادة التطعيم، ومئات المسافرين يوميا "ترانزيت" من الجسر إلى المطار.

ودعا المستشار السياسي لوزير الخارجية والمغتربين السفير أحمد الديك المواطنين المسافرين التسجيل بأنفسهم على المنصة، خاصة وأن الأعداد الذين يسافرون بالفعل إلى الأردن الشقيق يوميا أقل بكثير من الأعداد المسموح بها، والذين لا يرغبون بالسفر جديا ألا يسجلوا على المنصة حتى لا يأخذوا دور غيرهم.

وأعربت الخارجية عن شكرها للمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، ملكا وحكومة وشعبا على هذا القرار الأخوي، وعلى جميع الجهود الصادقة التي تبذلها المملكة وسلطاتها المختصة لتسهيل سفر وحركة مواطنينا، خاصة في ظل التقييدات التي تفرضها الجائحة.