رام الله - النجاح - هاتف رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم السبت، وزيرة الصحة مي الكيلة، مهنئا إياها بحصولها على جائزة "امرأة العَقد في الحياة العامة والريادة والإنسانية" من قمة النساء الرياديات في آسيا.

وأشاد بالدور الذي قامت وتقوم به الكيلة، وبدور المرأة الفلسطينية المعطاءة والمميزة، التي أثبتت قدرتها على الإبداع والتميز في كل المناصب التي وصلت إليها، والتي ضحت وقدمت الكثير من أجل شعبنا وهذا ليس غريبا على المرأة الفلسطينية.

وفي السياق ذاته، اطمأن على سير العمل في القطاع الصحي وتحديدا فيما يتعلق بتقديم اللقاحات الخاصة بفيروس كورونا، مشددا على ضرورة بذل كل الجهود من أجل ضمان وصول اللقاحات بأسرع وقت وتقديمها لأبناء شعبنا وفق الأولويات المعدة.

من جهتها، أعربت الكيلة عن شكرها للرئيس على هذا الاتصال وهذه اللفتة، معتبرة الجائزة انجاز للشعب الفلسطيني والقيادة ممثلة بالرئيس الذي أتاح المجال دائما للمرأة للابداع والتقدم ووصولها إلى المراكز الأولى القياية دون تمييز.

وفيما يتعلق بالوضع الصحي، أكدت الكيلة أن الوزارة تعمل بجهد متواصل لضمان وصول اللقاحات بأسرع وقت لأبناء شعبنا، ويتم توفيرها للمواطنين ضمن الأولويات المعتمدة وفق الصحة العالمية.