نابلس - النجاح - قال وزير العدل محمد شلالدة "إن المجتمع الدولي ومنظماته الدولية والأممية يتحملون المسؤولية بمحاسبة اسرائيل على الجرائم المتكررة بحق أبناء شعبنا، داعيا الأطراف كافة إلى تطبيق اتفاقية جنيف الرابعة.

وأضاف، ان اعدام جيش الاحتلال للطفل علي أيمن أبو عليا من قرية المغير أمس تشمل مسؤولية فردية يتحملها الجندي القاتل، ودولية تتحملها اسرائيل (السلطة القائمة بالاحتلال) أمام المحكمة الجنائية الدولية.

وطالب شلالدة في حديث لإذاعة صوت فلسطين، صباح اليوم السبت، المؤسسات الحقوقية بتفعيل الرفض قانونيا، وعدم الاكتفاء بالإدانة فحسب، وتوفير الحماية الدولية لشعبنا، داعيا كافة المواطنين للدفاع عن حقوقهم أمام القضاء الوطني والمحلي والدولي.